قصة الثعلب يأكل القمر
قصة الثعلب يأكل القمر
قصة الثعلب يأكل القمر
الصفحة الرئيسية >> القصص والحكايات >> حكايات المكتوبة والمصورة

قصة الثعلب يأكل القمر


قصة الثعلب يأكل القمر

كتب بتاريخ 21/10/2015.. وتمت مشاهدته (1234) مشاهده



الثعلب يأكل القمر


في ليلة مقمرة، كان الثعلب الجائع يطوف خلسة حول بيت في مزرعة

 

 بحثاً عن فريسة.. وأخيراً.. وبعد طول معاناة، قابلته هرة صغيرة..




 

فقال لها: لست وجبة مشبعة لمخلوق جائع مثلي

 

 لكن في مثل هذا الوقت الصعب

 

 فإن بعض الشيء يكون أفضل من لا شيء.

 

وتهيأ الثعلب للانقضاض على الهرة.. فناشدته قائلة : كلا أرجوك.. لا تأكلني.. وإن كنت

 

 جائعاً، فأنا أعلم جيداً أين يمكن للفلاح أن يخبئ قطع الجبن.. فتعال معي، وسترى بنفسك.

 

صدق الثعلب ما قالته الهرة الصغيرة.. وسال لعابه حينما تخيل قطع الجبن وهو يلتهمها.
 

No Image Available

فقادته الهرة إلى فناء المزرعة حيث يوجد هناك بئر عميقة ذات دلوين..

 

ثم قالت له: والآن، انظر هنا، وسترى في الأسفل قطع الجبن.

 

حدّق الثعلب الجائع داخل البئر، ورأى صورة القمر منعكسة على الماء، فظن أنها قطعة من الجبن..

 

فرح كثيراً وازداد شوقاً لأكلها..

 

قفزت الهرة إلى الدلو الذي في الأعلى، وجلست فيه، وقالت للثعلب: هذا هو الطريق إلى الأسفل

 

. إلى قطعة الجبن.. ودورة الهرة بكرة الحبل، ونزلت بالدلو نحو الأسفل إلى الماء..



وهبطت إلى الأسفل قبل الثعلب، وهي سعيدة.. وتعلم ما تفعل.. ثم قفزت إلى خارج الدلو وتعلقت بالحبل..

 

ناداها الثعلب قائلاً: ألا تستطيعين حمل قطعة الجبن إلى الأعلى؟.

 

أجابت الهرة : كلا، فإنها ثقيلة جداً.. ولا يمكنني حملها إلى الأعلى.. لذا عليك أن تأتي إلى هنا في الأسفل.


ولأن الثعلب أثقل وزناً من رفيقته، فإن الدلو الذي جلس فيه الثعلب هبط إلى الأسفل وغمره الماء

 

في الوقت الذي صعدت فيه الهرة الصغيرة إلى الأعلى، وأفلتت من فكي الثعلب بذكائها..

No Image Available




قصة الثعلب يأكل القمر

شاهد الان
اعلانات المجلة
قنوات الاطفال