قصة صبا والصوم والعصير
قصة صبا والصوم والعصير
قصة صبا والصوم والعصير
الصفحة الرئيسية >> القصص والحكايات >> حكايات المكتوبة والمصورة

قصة صبا والصوم والعصير


قصة صبا والصوم والعصير

كتب بتاريخ 17/06/2017.. وتمت مشاهدته (114) مشاهده

 

صبا الصغيرة قررت أن تصوم في هذا العام، لأنها في شهر رمضان الماضي لم تستطع الصوم

 

لصغر سنها، ولكنها الآن تشعر بنفسها أنها صارت طفلة كبيرة وتستطيع الصوم.


في أول يوم من الصيام شعرت صبا بالجوع والعطش الشديدين، ولكنها كانت تقول لنفسها

 

سيمضي الوقت سريعاً وسيؤذن صلاة المغرب، وسآكل وأشرب العصير كما أحب.


أخذت صبا تلعب مع صديقاتها علّها تنسى جوعها وعطشها، ولكن الجوع والعطش كانا

 

يقرصان معدتها قرصاً.


فتحت صبا الثلاجة وأخرجت منها علبة عصير مبرّدة شهية، وخبأتها في جيبها وقالت لنفسها:


- سأشرب العصير في مكان لا يراني فيه أحد.


دخلت صبا غرفتها وشربت العصير كله دفعة واحدة..


رمت صبا علبة العصير الفارغة في سلة المهملات حتى لا يراها أحد من أهلها.


جلست صبا إلى جانب والدتها وهي تستمع إلى التلفاز لبرنامج ديني، وكان الشيخ يقول:


- هناك من يصوم أمام الناس ولكنه يأكل ويشرب في الخفاء، وقد نسي أن الناس لم تره،

 

ولكن ربّ الناس يراه.


مسحت صبا بيدها فمها بسرعة، فقد خافت أن يكون هذا الشيخ في التلفاز

 

قد رأى أثر العصير على شفتيها..


تبسمت أم صبا وقالت لصبا:


- ما لي أراكِ تمسحين شفتيك يا حبيبتي، أنت صائمة أليس كذلك..


سكتت صبا وركضت إلى غرفتها وأغلقت الباب عليها، وأخذت تدعو الله بصوت خافت:


- سامحني يا رب سامحني، شربت العصير بعيداً عن أهلي حتى لا يروني، ونسيت أنك تراني

 

أينما ذهبت وكيفما اختبأت، لن أعيدها مرة أخرى يارب لن أعيدها..

 




قصة صبا والصوم والعصير

عيد سعيد لكم
اعلانات المجلة
قنوات الاطفال