قصة جمال الورد
قصة جمال الورد
قصة جمال الورد
الصفحة الرئيسية >> القصص والحكايات >> حكايات المكتوبة والمصورة

قصة جمال الورد


قصة جمال الورد

كتب بتاريخ 10/01/2017.. وتمت مشاهدته (242) مشاهده


جمال الورد

 

 

 

جمال طفل جميل يحب الورد كثيراً. يزرع الورد في حديقة منزله ويرويها كل يوم، ومن

 

ثم يقطف هذه الورود ويوزعها على أبويه وإخوته ومدرّسيه وأصدقائه.


حتى صار اسمه بين الناس جمال الورد.


وكانت رائحته جميلة دائماً لأن عبير الورد كان يعلق بيدي جمال دائماً.

 


في أحد الأيام دخل جمال إلى الصف واستأذن الأستاذ كي يدخل، لأنه تأخر ودخل الأستاذ الصف قبله.


نظر المعلم إلى جمال نظرة استغراب وأشار له بيده ليسأله عن سبب تأخره.


قال جمال: - يا أستاذي كنت أقطف الورد من حديقة بيتي، فإذا يدي قد جُرحت جرحاً بليغاً،

 

فاضطررت أن أذهب إلى الطبيب كي يُخيط لي الجرح.


اقترب المعلم من جمال وأمسك يده كي يرى الجرح، فإذا بالمعلم يبتسم ويقول:


- يا جمال.. رائحة الورد لازالت عابقة بيديك رغم وجود الدم فيها، ورغم وجود المطهّر

 

الذي وضعه الطبيب عليها.


شمّ جمال راحة يده وأقبل الطلاب يشمّونها وقد علت الدهشة وجوههم.


قال المعلم: - أرأيتم يا أعزائي!! رائحة الورد مازالت عالقة بيد جمال، لأنه يحب الورد

 

ويحب إعطاء الورد للجميع، وهكذا هي أيضاً الأخلاق الجميلة التي يملكها أي واحد منكم،

 

فذو الأخلاق الجميلة لابد أن ينثر عبيق خُلُقه الجميل أينما حلّ، حتى وإن غاب صاحب

 

الخُلُق الجميل تبقى ذكراه الجميلة تملأ المكان .




قصة جمال الورد

عيد سعيد لكم
اعلانات المجلة
قنوات الاطفال